خطيب الناصرية ینتقد مظاهر الإحتفالات التي تنسنخ من الغرب: النقد السلبي مضر للمجتمع

img

شفقنا -دعا خطيب وإمام الناصرية في الناصرية الشيخ محمد مهدي الناصري، لمتابعة تطبيق القوانين في معاقبة المتهورين من السائقين والمجرمين بشكل صارم .

وقال الشيخ الناصري في الخطبة الثانيــة من صلاة الجمعة التي حضرها مراسل “مركز التضامن للإعلام، ان الاحداث الاخيرة والمحزنة في الناصرية والتي ذهبت بسببها ارواح الناس ، كانت نتيجة لعدم تطبيق القوانين ضد المتهورين من السائقين .

وأضاف، ان في الناصرية وحدها كانت اكثر من ثمانية الاف جريمة ، مما يجعلنا بحاجة الى وقفة مجتمعية حكومية للتصدي ومعالجة اسباب تلك الحوادث ،داعيا كافة مؤسسات المجتمع المدني للوقوف ضد تلك الجرائم عبر عقد الندوات واللقاءات وتسليط الضوءعليها ومعالجتها .

وأكــد الناصري ان قضايا الطلاق بالمجتمع بدئت تكبر وتؤثر على بناء المجمتع السليم ، مستعرضا بعض الامثال في تثقيف الزوج والزوجة ، وان هموم الاسرة ليست فقط في الاثاث المنزلي وغير ذلك ، وانما هي في كيفية المعاشرة الزوجية وبناء العلاقات الاسرية الصحيحية ، موضحا ان قدسية الزواج في الوقت الحالي قد ضعفت .

وأنتقد مظاهر الاحتفالات التي تنسنخ من الغرب وبدون علم ودرايه ومدى تاثيرها السلبي على المجتمع وافراده في المستقبل ، مبينا ان النقــد السلبي مضرا للمجتمع ،داعيا الجميع الى معالجة الامــور المهمة بشكل صحيح وبّناء .

النهایة

الكاتب ya fatima

ya fatima

مواضيع متعلقة

اترك رداً