المختصر اليومي – المناسبة التاسعة عشر

img

*(48-120) المختصر اليومي – المناسبة التاسعة عشر – إسبوع المعارف الفاطمية 4* *الثلاثاء 23\11\2021*في رابع أيام اسبوع المعارف الفاطمية يستذكر المؤمنون والمؤمنات معالم الدين التي كشفتها الخطبة الفدكية، ومن تلك المعالم تحديد آثار المفردات العبادية المفروضة كالصلاة، والصوم، والحج وغير ذلك من واجبات الإسلام الفردية والتي تحتاج الى نشر مكثف كي تصل الى الجيل الصاعد.*نص شريف:* قالت السيدة الزهراء سلام الله عليها: فجعل الله الإيمان تطهيراً لكم من الشرك، والصلاة تنزيهاً لكم عن الكبر، والزكاة تزكية للنفس ونماءً في الرزق، والصيام تثبيتاً للإخلاص، والحج تشييداً للدين، والعدل تنسيقاً للقلوب، وطاعتنا نظاماً للملّة، وإمامتنا أماناً من الفرقة، والجهاد عزّاً للإسلام (وذلاً لأهل الكفر والنفاق)، والصبر معونة على استيجاب الأجر، والأمر بالمعروف مصلحة للعامة، وبرّ الوالدين وقاية من السخط، وصلة الأرحام منسأة في العمر ومنماة للعدد، والقصاص حقناً للدماء، والوفاء بالنذر تعريضاً للمغفرة، وتوفية المكاييل والموازين تغييراً للبخس، والنهي عن شرب الخمر تنزيهاً عن الرجس، واجتناب القذف حجاباً عن اللعنة، وترك السرقة إيجاباً للعفّة، وحرّم الله الشرك إخلاصاً له بالربوبية، فاتقوا الله حق تقاته، ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون، وأطيعوا الله في ما أمركم به وما نهاكم عنه، فإنه إنما يخشى الله من عباده العلماءُ. الخطبة الفدكية*هي فاطمة 48 :* عن الباقر عليه السلام قال: سئل رسول صلى الله عليه وآله عن قوله تعالى: (الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مآب فقال: هي شجرة في الجنة أصلها في داري وفرعها في الجنة، فقيل له: يا رسول الله سألناك عنها فقلت: هي شجرة في الجنة أصلها في دار علي وفاطمة، وفرعها على أهل الجنة فقال: إن داري ودار علي وفاطمة غداً في مكان واحد. شرح إحقاق الحق – السيد المرعشي – ج ١٤ – الصفحة ٣٥٢

الكاتب ya fatima

ya fatima

مواضيع متعلقة

اترك رداً